مقالات

توحيد الجهود الآن

خميس, 18/10/2018 - 17:32

تتنافس 177دولة في العالم ، على توفير جودة الحياة لأبنائها  ، وجودة الأمن  في طرقاتها وأحياء مدنها،وجودة الحريات في دساتيرها وقوانينها،وجودة الشفافية في انتخاباتها وشهادات  جامعاتها، و الاجماع على صدقية  برلماناتها،وأخلاقيات  ساستها، والتدقيق  الصارم  في سجلات  حالتها المدنية،  وأنظمتها المصرفية والرقابية، والأمنية  المرقمنة والمؤمنة.

ولد محمد لوليد يكتب: مركز تكوين العلماء التسييس والتمويل (وثائق)

أربعاء, 17/10/2018 - 10:23

يفتقر الكثير من التصريحات التي أدلى بها شيوخ وساسة الإخوان تعقيبا على إغلاق مركز تكوين العلماء مؤخرا إلى الدقة. خاصة ما يتعلق بنفيهم تسييس المركز أو تلقيه للتمويل من جهات خارجية. 

رسائل بوكوحرام الضائعة..

ثلاثاء, 16/10/2018 - 20:36

الرسالة الأولى:

قطاعات وكتابات دولة عبء على الميزانية

اثنين, 15/10/2018 - 09:42

لا شك أنكم تدركون يا فخامة رئيس الجمهورية أهمية القطاعات التي تشكل الحكومة و دورها المحوري في تنفيذ البرامج التنموية على كافة الأصعدة.

أقوال لا أفعال.. كم معركة "زائفة" خاضها أردوغان؟

أحد, 14/10/2018 - 19:30

لم يكن إطلاق سراح القس الأميركي، أندرو برانسون، بعد عامين من الاحتجاز أول التحديات "الزائفة"، التي يطلقها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وربما لن يكون الأخير، وفقا لمراقبين.

لم الشمل وبناء  المشترك

سبت, 13/10/2018 - 15:16

يبنون أوطانهم  ببناء  عقول تنتح، تتنافس فى حصد المرتبة الأولى لبلدانها  فى المؤشرات  العالمية  للرقي والحياة الحرة الكريمة.

الإخوان وضرورة الإستئصال

سبت, 13/10/2018 - 12:50

تأسس تنظيم الإخوان عام 1928 و قد رخص له حينها كجمعية دعوية تحمل اسم ” جماعة الإخوان المسلمين”، بدأت الجماعة بالدعوة إلى الله على طريقتها و اكتسبت أنصارا بفعل انتشارها في جميع أنحاء مصر لكن الدعوة لم تكن هدف الجماعة بل كانت وسيلة للحصول على قاعدة شعبية تؤهل التنظيم لممارسة العمل السياسي.

مستشار للوزير الاول يطالب دعاة المامورية الثالثة بعدم الرضوخ للاصوات النشاز

أربعاء, 10/10/2018 - 18:04

أريد من خلال هذا المقال أن أقدم رأيا وأن أناقش موضوعا وأن أتأمل في بعض المواقف، ومع ذلك لا أرغب في الإسهاب لئلا أشتت الأفكار وأزرع الملل...

عن سيناريو اختفاء جمال خاشقجي

أربعاء, 10/10/2018 - 09:41

مع كلّ صباح جديد في عالمنا العربي، نتساءل ما هي أكثر قصّة درامية مُثيرة للحزنِ أو البؤس؟ فالمواطن العربي ليس بحاجةٍ لمتابعةِ أفلام هوليوود كي يعيش قصصاً مُستعارة غريبة وطريفة تثير الحزن أو تحفّز البكاء من أجل الإثارة في عالمٍ من الرتابة القاتِلة.

وداعا للمباشر...

ثلاثاء, 09/10/2018 - 09:10

أدخله السائق إلى الغرفة وانصرف... بدت له كئيبة؛ الإضاءة خافتة، والجدران عارية إلا من ساعة بشعار الجزيرة تدق عقاربها برتابة الزمن في زنزانة باردة.. الأثاث مقتصد حد التقتير، طاولة مستطيلة وثلاثة كراسي.. انهار على أقربها إليه. تطلع في الزاوية البعيدة فاكتشف وجهه في مرآة لم ينتبه إليها.. أصلح ياقة قميصه، وعدل وضع نظاراته وانتظر...

الصفحات