إعلان

تابعنا على فيسبوك

مقالات

حراك بثوب السياسة

اثنين, 02/12/2019 - 22:23

تابعت -وأنا خارج الوطن- كغيري فصول ومشاهد الحراك الحالي  فإذا هو حراك بثوب السياسة لا غير". 
لا بد لأي حراك يراد له أن يكون سياسيا أن يكون ذا جذور: فكرية (سياسية، اقتصادية أو اجتماعية)، أو جذور وظيفية (ناتجة عن خلل في وظائف أحد أو بعض الأنظمة يحدث اضطراباً أوتغيراً في المجتمع) أو جذور إنتخاببة (ديناميكية الإنتخابات).

هنيئا ولكن..

اثنين, 02/12/2019 - 11:34

أنا لا أجد غضاضة في أن أتوجه بالتهنئة بادئ ذي بدء، إلى المرجفين في الوطن ودعاة التفرقة والنكوص على نجاحهم الآني في التشويش على فرحة الوطن باحتفالات ذكرى استقلاله، والتأكيد على مواصلة مسيرته الحضارية التقدمية، وفي تشويه أعظم ما أنجزته موريتانيا في حياتها؛ ألا وهو التداول السلمي السلس للسلطة في ظل وحدة سياسية ووطنية على درب التقدم شملت القوى الوطنية ال

موريتانيا.. عودة الأمل المفكر

أحد, 01/12/2019 - 23:31

لم أتعود على الكتابة في الشأن الداخلي الموريتاني في هذه الصفحة، مراعاةً لمقتضيات الموضوعية والإنصاف في التعرض لساحة سياسية، طبعها في الغالب الاحتقان والتأزم في السنوات الأخيرة، لكن الذكرى التاسعة والخمسين للاستقلال الوطني، والتي احتفت بها موريتانيا، يوم الخميس الماضي (28 نوفمبر)، لها دون شك طعم خاص هذه السنة، بالنسبة لجل الموريتانيين الذين قرأوا فيها

لنسمح بانطلاق القطار

أحد, 01/12/2019 - 23:20

انتخب ولد الشيخ الغزواني، بأصوات مواليين حزبين ومعارضين لسابقه ومستقلين وحتى غير مهتمين أصلا بالشأن العام ، فقد سئم الناس من الجدل العقيم، والاحتقانات والبذاءات، واشرأبت الاعناق لدولة يجد فيها المواطن الدفء والحنان الذي يفتقد،دولة متصالحة مع نفسها، تحترم للكل خياراتهم ، وتنظم بالقانون وحده العلاقة بين الحاكم والمحكوم.

وفاء، و حتى لا تختلط المفاهيم..

أحد, 01/12/2019 - 18:50

مبدئيا لا أتصور أن العلاقة بشخص تتأثر بعلاقتنا بآخر،وليست جزاء من صفائها ولا تعكرها، فقد خلق الناس أحرارا فيما يجمعهم بالآخرين من حب وبغض وانسجام وجفاءيبقى أمرا شخصيا لا دخل لأحد فيه ولا تأثير ،في الحالة العادية وإنما هي المواقف تنبني على القناعات وتتغير بالمعطيات.

حين توقفت عقارب الساعة وتبسم التاريخ فوق روابي إينشيري

جمعة, 29/11/2019 - 21:11

على الرصيف كانت لحظة انتظار أشهى وأروع من كل اللحظات...لحظة انتظار الرمز الموَّحِّد...الرمز الفخر!!

من القلب : منطق يتجاوز جدل "المرجعيات"؛

أربعاء, 27/11/2019 - 00:38

بعيدا عن جدل مرجعيات" الأشخاص المتجاوز في الفكر السياسي؛ أحتقن التشبث المرجعي بالتغيير البناء والوفاء لمؤسسه القائد العربي التقدمي فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز دون منة ولا خوف ولا تردد؛ وأتدثر بأواصر الأخوة والمودة بينه ورفيق دربه وتضحياته فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني.

لا داعي للقلق..

اثنين, 25/11/2019 - 09:52

في خضم ما تشهده الساحة السياسية من تجاذب ونقاش ونشر لمعلومات صحيحة وأخرى مغلوطة - أحيانا حد التسميم - ارتأيت أن أذكر من وجهة نظري وبصفتي الشخصية، ببعض المعطيات ، عسي أن أساهم في إزالة اللبس وإنهاء الارتباك وطمأنة المواطن وتهدئة المشهد السياسي:

عن الوفاء وقيم التداول على الحكم

أحد, 24/11/2019 - 13:51

تختبئ خلف الحراك السياسي الراهن في موريتانيا قضايا جوهرية جديرة بأن تفحص وتدرس، في مقدمتها القيم المرجعية في العمل السياسي بما فيها قيمة الوفاء وقيم التداول على الحكم وإكراهاته. والحديث عن القيم ينبغي أن يتقدم على الحديث عن الأشخاص والأحزاب والدول، إلا في حدود ما يقتضيه ضرب المثل.

للباحثين عن تسويق الخلافات واستثمار الشائعات

جمعة, 22/11/2019 - 15:31

من الصعب إقناع شخص بالحق حين يرفضه عقله الباطن عمدا، بعد أن سقى غرسه مُطولا بالباطل، لكن الباطل لا يملك مفاتيح الحق وإن عمَّ الأرض.

جاء انقلاب عزيز الأول ردة فعل على حالة عامة، مائلة في جل أركانها، من التسيير للأمن، وعلى تدهور ينذر بالخطر على كينونة الدولة. وهي حقبة كان لها ما لها من إيجابيات وعليها ما عليها ككل الحقب الرئاسية.

 

الصفحات