إيران تنفي علاقتها في الهجوم على "أرامكو" وتتوعد برد حاسم على أي اعتداء

أربعاء, 18/09/2019 - 14:58

طهران ـ وكالات: نفى وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي، أي علاقة لبلاده بالهجمات على منشآت أرامكو النفطية في السعودية، وقال إن المزاعم والاتهامات الموجهة لإيران مرفوضة بشكل كامل ولن تصل إلى أي نتيجة.

تصريحات حاتمي جاءت بعدما أعلنت وزارة الدفاع السعودية، أنها ستعرض عصر اليوم أدلة على تورط النظام الإيراني بالهجوم على منشآتها النفطية.

ونقل التلفزيون الإيراني عن حاتمي قوله على هامش اجتماع الحكومة، اليوم الأربعاء: “السعودية والكيان الصهيوني رغبا منذ البداية في جر الولايات المتحدة إلى صراع في المنطقة”، نافيا علاقة بلاده بالهجمات على منشآت أرامكو.

وقال حاتمي إن “القضية واضحة للغاية، كان هناك صراع بين البلدين (اليمن والسعودية)”، وإيران لا دخل لها في الموضوع.

وتوعد قائلا: “إن تم الاعتداء علينا فإن ردنا سيكون حاسما، مثلما أسقطنا الطائرة الأمريكية”.

ومن جهته علق وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه اليوم على الهجمات التي استهدفت “أرامكو”، وقال: “إذا كانت الولايات المتحدة قلقة على أمن إمدادات النفط إلى الأسواق فعليها ألا تستخدمه كسلاح”.

وأضاف في تصريح على هامش جلسة للحكومة الإيرانية جرت الأربعاء، أن “النفط ليس سلاحا بل سلعة لجميع البشر ويتعين إتاحة تدفقه بشكل حر في الأسواق”.

وعن آثار هجمات “أرامكو” على أسعار النفط، أشار المسؤول الإيراني إلى أن آثار الهجوم ستكون قصيرة الأمد لكنها ستؤثر على أسعار النفط.