إلى فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني 

سبت, 03/08/2019 - 18:33

في الوقت الذي حرص فيه الرئيس المنصرف السيد محمد ولد عبد العزيز على التشبث بالمصلحة العامة للبلد حتى اخر يوم له في الحكم، اصرت وزيرة التهذيب الوطني على الافساد وايثار مصلحتها الخاصة حتى اخر يوم لها في الوزارة ، حيث عمدت الى اصدار مقرر بتعيين اكثر من تسعين رءيس قسم وازيد من عشرين رءيس مصلحة وبلغت نسبة المعينين من خارج عمال الادارة 90/ وذلك دونما ابسط استشارة من مديري الوزارة الذين كانوا ينتظرون منها ان تسالهم عن العمال الذين يستحقون الترقية في القطاعات المعنية ، بل زادتهم امعانا في الاحتقار حينما اخفت عنهم المقرر ولم تطلع عليه الا الوسطاء الذين اخبروا موكليهم بوظاءفهم الجديدة، ثم لترسل يوم 8/2 /2019لاءحة بالمعينين لكل ادارة بعد ان اصبح الامر واقعا، الامر الذي ولد صدمة كببرة لدى اطر القطاع مدرسين واداريين واحسوا بخيبة الامل والاحباط في الوقت الذي كانوا يستبشرون خيرا في برنامجكم الانتخابي الذي شكل التعليم محوره الاساسي.
سيادة الرئيس
ان الخطوة التي قامت بها الوزيرة غاية في الخطورة واحتقار المنظومة القيمية للدولة والمجتمع حيث اقصت وبشكل متعمد قرابة خمسة عشر رئيس قسم ورئيسي مصلحه سابقين دون ذنب سوى عدم اعتمادهم على وسطاء يدافعون عنهم، والاغرب من ذلك ان احد هؤلاء المقالين رءيس مصلحة لم يبق له عن التقاعد الا شهران.
سيادة الرئيس
اننا في تجمع ضماءر حية ونظرا لما حظي به التعليم من مكانة في برنامجكم الانتخابي نلتمس منكم :
- الغاء المقرر الاخير الصادر عن وزيرة التهذيب لانه ظلم الناس من اهل القطاع وامعن في احتقارهم واذلالهم.
- وضع اليد على القطاع وانصاف اهله بوضع معايير للترقية والتحويل واعتماد مبدا العقوبة والمكافاة حتى يجد كل احد حقه ويشعر باهمية دوره في القطاع.
- اسناد القطاع لمن تتوفر فيهم الاهلية للاصلاح من الوطنيين الغيورين على مصالح البلاد والعباد حتى يتم تقويم الخلل ووضع القطاع على السكة الصحيحة.
والى. الامام وموريتانيا بالف خير وليسقط الخونة من اصحا ب المنافع الخاصة.
الناجي ولد بلعمش الناطق الرسمي باسم * تجمع ضمائر حيه*
الهاتف 22386588