إشادة بدور حزب الاتحاد من اجل الديمقراطية والتقدم في الحملة الماضية

خميس, 04/07/2019 - 21:05

اثار الحضور القوي لحزب الإتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم UDP في حملة الرئيس المنتخب انتباه المراقبين للشأن السياسي بالمقارنة مع أحزاب الأغلبية الأخرى الداعمة للرئيس المنتخب، حيث قام هذا الحزب بعمل منقطع النظير من خلال حملات موازية في شتى المناطق التي تتواجد فيها قواعد الحزب.
هذا الحضور برز من خلال الدعم المادي واللوجستي الذي قدمه الحزب في جميع البلديات 17 التي يسيطر عليها الحزب بالإضافة للمناطق التي للحزب قواعد شعبية فيها.
وحسب بعض المصادر فقد كان الحضور القوي للحزب لافتا في مقابل تراجع أحزاب الأغلبية الأخرى التي كان ينتظر منها دورا كبيرا في هذه الإستحقاقات.
الحضور القوي لهذا الحزب سجل من خلال العديد من المناطق من خلال تمويل المخيمات وتوفير سيارات وباصات لنقل الناخبين من أنواكشوط إلي مكاتب التصويت المسجلين فيها، وخاصة على مستوى كوركول وكيدي ماغا.
كما كان لقواعد هذا الحزب دورها الحاسم لصالح الرئيس المنتخب في بعض مقاطعات الضفة والجنوب.
نشير إلي أن جميع أحزاب الأغلبية لم تقم بأي حملات موازية، بل إن أغلبها كان غائبا عن الاتصال بقواعده التي كانت عرضة للدعاية الإنتخابية الأخرى في بعض المناطق.