اللجنة المركزية بمنسقية اترارزة تنظم مهرجانا سياسيا بقرية أغنودرت  

ثلاثاء, 21/05/2019 - 10:09

نظم أعضاء اللجنة المركزية لمنسقية اترارزة لدعم المرشح محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني برئاسة رئيس المنسقية السيد بيجل ولد هميد، مهرجانا سياسيا بقرية أغنودرت التابعة لمقاطعة تفرغ زينة. 
وفي البداية رحب الممثل التقليدي للقرية بالوفد مؤكدا أهمية المنسقية. والظروف التي اكتنفت إنشاءها.

بعد ذلك تناول الحديث كل من، السيد عمر ولد معطل،منسق انواكشوط الغربية، ورؤساء منسقيات المقاطعات التابعة للولاية، تفرغ زينة والسبخة ولكصر، الذين قدموا عروضا وافية عن نشاطات منسقياتهم خلال المراحل السابقة.
وبعد ذلك، قدم العميد عبد الله السالم ولد أحمدوا،  عرضا وافيا عن تأسيس المنسقية والأهداف الأساسية وراء إنشائها مبينا الدور المطلوب أن تلعبه لتحقيق المصالح السياسية لصالح المنحدرين من اترارزة.
بعد ذلك بدأ أطر ووجهاء المنطقة التبادل على منصة الخطابة، مؤكدين دعم المرشح،  وتقديم التظلمات المتمثلة في البحث عن الإنصاف وتحقيق مطالب المنطقة. 
كما قدموا عروضا وافية عن تطلعات المجموعة الخاصة ومن ورائها كافة ساكنة ولاية اترارزة. كما رحبوا جميعا بالفكرة وراء إنشاء هذه المنسقية وأهدافها وكذا أهداف الزيارة. التي تندرج في إطار العمل من أجل إنجاح المرشح الرئاسي السيد محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني.
معربين عن أهمية هذا النشاط، وأهمية تنسيق الجهود من أجل الحصول على الحقوق لصالح منحدري  الولاية. كما تكد المتدخلون مدى اعتزازهم بهذه المنسقية وبرئيسها السيد بيجل ولد هميد.
كما تقدم البعض منهم بجملة من المطلب وبعض التظلمات السياسية.
وردا على المداخلات الآنفة تناول الكلام السيد محمد ولد ابراهيم ولد السيد،  رئيس المجلس الجهوي للترارزة،  الذي قدم عرضا عن أهمية مشروع النظام الحالي المتمثل في أمن واستقرار البلاد وتنميتها وازدهارها. ومثمنا جهود الفاعلين السياسيين من الولاية على مستوى النجاح الذي حققوه في الإحصاء الأخير،  وفي ختام كلمته شكر الجميع على التجاوب والاهتمام.
وفي ختام اللقاء تناول الكلام رئيس المنسقية السيد بيجل ولد هميد 
الذي قدم شكره للحاضرين، وخصوصا النساء اللوتي حضرن الإجتماع. كما قدم شروحا وافية حول الأهداف وراء تأسيس المنسقية، داعيا الجميع إلى بذل الجهود في العمل السياسي، وتعزيز روح الوحدة والانسجام بين جميع أبناء الولاية،  والسعي الجاد إلى إنجاح المرشح، مؤكدا أهمية إظهار نتائج إضافية على مستوى الاحصاء الانتخابي، مما يؤكد جدية العاملين في العمل السياسي، ومدى قرتهم على التأثير الإيجابي على النسق العام السابق مما سيبرهن على النتائج الإيجابية لما تقوم به المنسقية. خصوصا على مستوى انواكشوط وانواذيبو وازويرات وغيرها..
كما أعرب عن أهمية تواجد المجموعة على مستوى كافة مقاطعات اترارزة،  

تشكلة ااوفد:
بيجل ولد هميد
عبد الله السالم ولد أحمدوا
محمد ولد ابراهيم ولد السيد 
دودو ولد متالي
الشيخ  سيديا ولد موسى
التلميدي ولد ابيبكر 
بدن ولد شماد
الشيخ أحمد ولد محمذن فال٠
محمد سالم ولد محمد سيديا الملقب ميماه 
عبد الباقي  ولد محمد
الحسين ولد محمدن ولد سيد ابراهيم
الداه ولد الددش، منسق ولاية انواكشوط الشمالية. 
باتي ولد بيجل، منسق ولاية انواكشوط الجنوبية
الحسين ولد أحمد بمب.
الهادي ولد أحمدو السالم 
وكان في استقبال الوفد، كل من:
السيد عمر ولد معطلل، منسق ولاية انواكشوط الغربية.
والسادة ببها ولد إبراهيم اخليل، والحسن ولد امبيريك و تت منت صنب منسقي المقاطعات التابعة للولاية.
وكوكبة هامة من أطر ووجهاء وسياسيين من ولاية اترارزة ومن ساكنة قرية أغنودرت. 

عن اللجنة الناطق الرسمي، عبد الباقي  ولد محمد