محمد بن زايد: الإمارات رسخت مكانتها المرموقة واكتسبت احترام العالم

خميس, 07/02/2019 - 09:30

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، جانباً من جلسات الملتقى الثالث عشر الذي تنظمه وزارة الخارجية والتعاون الدولي لسفراء الدولة ورؤساء البعثات التمثيلية للدولة في الخارج، والذي انطلقت فعالياته في الثاني من شهر فبراير الجاري وتستمر حتى اليوم.

وأكد بن زايد آل نهيان، نجاح دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، في تكريس مكانتها الدولية المرموقة واكتساب احترام العالم وتقديره بفضل سياستها المتزنة ومواقفها الإنسانية ومبادئها الثابتة وحرصها على بناء قاعدة علاقات راسخة تقوم على أسس من الثقة والاحترام المتبادل والتفاهم والتعاون مع مختلف البلدان.

وأشار إلى أن التطورات والتغيرات المتسارعة التي تشهدها الساحتان الإقليمية والدولية تستدعي التعامل مع هذه المستجدات بشكل إيجابي وفاعل يضمن الحفاظ على مصالح الدولة ويصون مكتسباتها.

وتمنى محمد بن زايد آل نهيان للسفراء وممثلي الدولة في مختلف أنحاء العالم، النجاح والتوفيق في أداء واجباتهم ومهامهم الوطنية في كل ما يخدم مصالح الوطن والمواطن بقيادة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان.

وقال : «أنتم جسور التواصل بيننا وبين وشعوب العالم ودوله لنقل الوجه الحضاري لدولة الإمارات وهويتها وقيمها الإنسانية الأصيلة والتعريف بمنجزاتها الحضارية ومكتسباتها الوطنية.. بجانب دوركم الفاعل الذي تؤدونه في تعزيز مكانتها إقليمياً وعالمياً».

وأعرب سموه عن سعادته بمشاركته سفراء الوطن ملتقاهم الذي يحفز ويدعم روح عمل الفريق الواحد في أداء رسالتهم ومهامهم الوطنية بتميز على مختلف الصعد ، مشيداً بالملتقى الذي يعزز التواصل بين الوزارة وممثلي الدولة في مختلف أنحاء العالم.

ودوّن محمد بن زايد آل نهيان عبر حساب أخبار سموه في«تويتر» قائلاً: «سعدت بحضور جانب من ملتقى السفراء ورؤساء البعثات التمثيلية للدولة في الخارج الذي تنظمه وزارة الخارجية والتعاون الدولي.. سفراؤنا هم الواجهة التي تعكس المشهد الحضاري والإنساني لوطننا وشعبنا .. هم جسورنا تنقل هويتنا وثقافتنا وقيمنا إلى العالم.. تحية شكر وتقدير لجهودهم المتواصلة».