منتدى تعزيز السلم يختتم اعماله في ابوظبي بحضور 800 مشارك

اثنين, 10/12/2018 - 09:58

اختتم فى ابوظبي الملتقى الخامس لمنتدى تعزيز السلم برعاية الشيخ عبدالله بن زايد وزير خارجية دولة الامارات العربية المتحدة وبرئاسة العلامة الشهير الشيخ عبدالله بن بيه الذي

نظم تحت عنوان: "حلف الفضول..فرصة للسلم العالمي
البيان الختامي للملتقى الذي دام ثلاثة ايام وحضرته نخبة كبيرة من العلماء والمفكرين والإعلاميين على مستوى العالم، أوصى بإنشاء لجنة لإعداد ميثاق لحلف الفضول وأن تقترح النصوص التنظيمية المتعلقة بتكوينه طبقاً لقوانين دولة المقر، كذلك أوصى الدعوة إلى المزيد من التفكير المشترك لوضع خارطة طريق وتقديم مبادرات علمية وميدانية، لتحقيق أهداف حلف الفضول الجديد.
كما أوصي رواد حلف الفضول الجديد أن يرسخوا ويطوروا نموذج قوافل السلام ليصبح آلية للتعاون والتعايش وتقليداً يتم العمل على تعميمه والاستفادة منه، كما اوصى القيادات الدينية المشاركة بالعمل على إشراك كافة العناصر الفعالة في المجتمع وخصوصاً فئتي النساء والشباب لما لهم من تأثير كبير على نجاح هذا النوع من المبادرات.
وأوصي بإدراج القيم المشتركة بين العائلة الإبراهيمية في مناهج التربية والتعليم على المستوى العالمي والتعاون مع المؤسسات الدولية ذات الاختصاص كمكتب الأمم المتحدة للتعليم ومنظمة اليونسكو،كما دعا الإعلام ليكون شريكاً فعّالاً في هذا الحلف من خلال التعريف وتسليط الضوء على النماذج الإيجابية والقصص الملهمة التي تساهم في نشر قيم السلم والتعايش بين الناس. 
و استضافت أبو ظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة هذا الملتقى  في مختتم عام زايد الخير الحافل بالإنجازات برعاية الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة ورئاسة الشيخ عبد الله بن بيه رئيس المنتدى.
و استجاب لدعوة "المنتدى" نحو ثمانمائة مشارك من بلدان العالم المختلفة من العلماء والمفتين والقادة الدينيين والمفكرين والباحثين والإعلاميين، و نخبة من الوزراء ومسؤولي وممثلي الحكومات والمنظمات الدولية.
كما حظي الملتقى باهنمام كبير  من وسائل الاعلام الدولية و تفاعل  معه المدونون والكتاب على وسائل التواصل الإجتماعي.