موريتانيا: منظمة أهلية تشرع في نشر ثقافة المرور بغية الحد من السير
الثلاثاء, 18 فبراير 2020 16:11

altفي مسعى منه وبمبادرة ذاتية انضمت لها اخيرا كوكبة من الفاعلين الشباب اعلن الاستاذ اجيد ولد ابراهيم ولد الجيد عن اطلاق انشطة " المنظمة الموريتانية لمكافحة حوادث السير والبيئة"وهي منظمة اهلية تعني بالحد من حوادث السير في

موريتانيا ونشر الوعي حول مخاطر الإفراط في السرعة وعدم تقيد معظم السائقين بقواعد المرور، فضلا غياب الوعي المدني لدى غالبية الناس بهذا بالمخاطر المحدقة بهم في هذا المجال..

altالأستاذ والفاعل الجمعوي الجيد ولد ابراهيم ولد الجيد قال ان أرقام الحوادث اليومية والأسبوعية وربما الشهرية مفزعة للغاية وقال انها للاسف صارت معضلة اجتماعية واقتصادية وامنية ونفسية قبل جوانبها الانسانية من فقدان الأنفس البريئة والاصابة باعاقات دائمة،  مضيفا ان الدولة والمجتمع والراي العام لم ينخرط لحد الساعة في جهد حقيقي للتصدي لهذه الظاهرة المقيتة منبها على الأهمية القصوى لتحسييس الأهالي بخطر الحوادث وما تخلفه من كوارث إنسانية واجتماعية على المجتمع وضرورة التذكير بها بشكل مستمر.

الاستاذ الجيد قال ان منظمته وضعت برنامجا اعلاميا يهدف الى نشر ثقافة المرور خاصة لدى الاوساط الشعبية عند ملتقيات الطرق وخلال محطات النقل  حتى تترسخ  داخل المجتمع الموريتانية ثقافة حضارية و مسلكيات مدنية قابلة للاستمرار..

ودعا ولد ابراهيم ولد الجيد الى ان تتكامل هذه الجهود مع السياسات التي اعلنت عنها الدولة مؤخرا  من ضبط السيرووضع رادارات ومجابهة الوسائل الخاطئة للنقل..

وتتابع المنظمة بشكل مفصل حوادث السير عبر وسائل الاعلام وتقوم بارشفتها بشكل دائم للحصول على حصيلة فصلية للتذكير وبخطورتها..

وللجمعية صفحة الكترونية  للتعريف بانشطتها..

 

إعلان