نصر الله: حل الصراع مع العدو الصهيوني لا يمر عبر التفاوض أبدا
الاثنين, 14 مايو 2018 19:36

altaltأكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن أميركا تثبت من جديد أن كل ما يعنيها هو مصالحها أولاً ومصالح إسرائيل ثانياً، وأضاف أن "أي قيم إنسانية لا مكان لها في خلفيات صنع القرار الأميركي، وأي اتفاقيات لا قيمة أخلاقية لها أو قانونية عند الحكومات الأميركية المتعاقبة".

وشدد السيد نصر الله على أنه بعد كل التجارب مع الأميركيين "فمن الحماقة الوثوق بتعهدات أميركا أو وعودها"، مضيفاً "أميركا أثبتت أنها لا تراعي حتى مصالح حلفائها كما فعلت بحق الأوروبيين في مجلس الأمن".

وقال نصر الله إن أميركا أهملت مصالح حلفائها، متسائلاً والحال كذلك "هل نتوقع منها أن تراعي مصالح الدول العربية مثلاً؟".

واعتبر أن التجربة الأميركية في الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة (5+1) تؤكد أن التفاوض ليس هو طريق الحل في الصراع مع إسرائيل.

وحول ذكرى النكبة الفلسطينية التي تصادف الثلاثاء، رأى السيد نصر الله أن هذه النكبة "وصمة عار على جبين العالم وهي مستمرة منذ 70 عاماً إلى اليوم"، معتبراً أن ما يحكى عن "صفقة القرن" هو تحدٍ كبير ويفيد بأن القدس عاصمة أبدية لإسرائيل ولا عودة للاجئين وأن غزة هي عاصمة دولة فلسطين، وأكد أنها بمثابة "تصفية نهائية للقضية الفلسطينية".

واعتبر السيد نصر الله أنه من مستلزمات "صفقة القرن"مواصلة الضغط على سوريا والتلويح بالحرب ضد لبنان، وأيضاً الضغط على إيران وهو الضغط الذي يبلغ ذروته في السياسة والاقتصاد، وتبدى في الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي والتلويح بعقوبات جديدة، مضيفاً أن مشكلتهم مع إيران ليست الصواريخ بقدر ما هي الدعم الإيراني للمقاومة الفلسطينية.

وفي هذا المجال، شدد نصر الله على أن "أسوأ ما يفعله بعض دول الخليج هو التغطية الدينية والشرعية للاستسلام لإسرائيل.. وأن المصيبة تكمن في دخول السعودية على خط التغطية الدينية للاستسلام والتطبيع مع إسرائيل".

كما تناول السيد نصر الله الوضع في قطاع غزة، معتبراً أنها تواجه حالة تجويع، والوضع المأساوي فيها يكاد يقترب من الوضع اليمني، وأضاف "الضغط متواصل على كل الفلسطينيين في الداخل والخارج بهدف الحصول على توقيعهم الثمين".

وأكد الأمين العام لحزب الله أن أي رهان على أنظمة عربية أو منظمات حقوق إنسان هو خاسر والواجب الرهان على الشعوب والمقاومة، معتبراً أن "المطلوب لتعطيل صفقة القرن ألا يمنح الفلسطيني توقيعه ولا أي من الفصائل الفلسطينية، والمطلوب من محور المقاومة بدوله وأحزابه وشعوبه الصمود ولو اشتدت التحديات والظلم".

وقال نصر الله "المشروع الحالي (صفقة القرن) له 3 أضلع هم ترامب ونتنياهو وبن سلمان وسقوط أحدهم يزيل المشروع بكامله"، وأضاف "كل مشاريع الأضلع الثلاثة فشلت وكل التهويل الإسرائيلي حكي فاضي"، بحسب تعبيره.

 

إعلان

 

مقالات


Warning: file_exists() [function.file-exists]: open_basedir restriction in effect. File(/home/www/2a590f6fd0639b3dc171c10f2ddc1eca/web/2013/data:image/jpeg;base64,/9j/4AAQSkZJRgABAQAAAQABAAD/2wCEAAkGBwgOCwkICAgKCgkIBwoHBwcHBw8ICggKIB0WIiAdHx8kHCggGBolHx8fITEhMSlALi46Fx8zODMsNygtLisBCgoKDQ0NDw0NDisZFRkrNy0rKzctNzctKy03NystLSsrLS0rKysrLSstLSsrKysrKysrKystKystKystLS0rLf/AABEIANwA3AMBIgACEQEDEQH/xAAcAAABBQEBAQAAAAAAAAAAAAAAAQMEBQYCBwj/xAA+EAABAwMCBAQDBgQFBAMBAAACAAEDBBESBSETIjEyBkFCURRSYSNicXKRoTOBgpIHFUPB8FOx4fGistFE/8QAGQEAAwEBAQAAAAAAAAAAAAAAAAECAwQF/8QAIhEAAwEAAgMBAAIDAAAAAAAAAAERAgMhEjFBBDJRExQi/9oADAMBAAIRAxEAPwD1LdKl2SOuA6GCR3SsldkEjbj5rpkqEACRKkQAWRZKhIBLISpEACEIsiAdJEqLIgAyN0WRZEAHSN0S2SOyEgBFkrI/FODCyGRuiyIAiEtkiIAWRZCWycAS6VlzZdN0SjCghCGdOMBHQldcsiAKhCEQAQhCUCCIshKgIJddMkZkJsQqEXJDJRjC/ujy6pbMksmAIRZFkCQI/FK7IsjsYXQkQyBA7IslQgKJZFnSpU0FOWbqlbokG2+3VDJAD9EIukQAqRFvqhAAhH43SP5vdmZuYiJAwu3vv95ckYszkZMLNzFmSxfjbx5S0IlS0fDqKx8RMml5Yb7/AF8l5PqXibVKgyOoq5HZy/hAZDGKtYJp9CRajRHm8dVG7D3 in /home/www/2a590f6fd0639b3dc171c10f2ddc1eca/web/2013/modules/mod_news/jaimage.php on line 342